Bookmark and Share

جسور / مجلة ثقافية ـ اجتماعية ـ مستقلة  © تعنى بشؤون الجالية العربية في النمسا ودول الجوار / غير مسموح بالنقل بدون الإشارة إلى المصدر وإعلامنا عبر البريد الإلكتروني

    

 

اليزابيث بونديتش عبد الله

 

 

 

 

رسامة من الغرب..

ترسم بطمي النيل

 

 

بقليل من المفردات العربية استقبلتنا باسمة.. قدمها لنا الصديق الطبيب السفير هادي التونسي: "اليزابيث.. حماتي".. وهي أكملت التعارف على طريقتها.. قادتنا إلى كوخ صغير يقبع على هامش بيتهم الذي اختاروه في بقعة هادئة من الريف المجري.. الكوخ مزحوم بلوحات منتهية وأخرى لازالت ألوانها طازجة.. تعكس اللوحات في أغلبها ملامح ريف آخر بعيد.. ريف مصر ومناطق الهامش في مدنها.. ألوان الشرق الصاخبة تتداخل في اللوحات..

كانت اللوحات، بمفرداتها اللونية، مدخلنا لنتعرف على عالم فنانة تنتمي للغرب مولداً.. لكن الشرق هو عالمها الأثير.. الملامح المصرية الحادة المدهونة بطمي النيل، تحرقها أشعة الشمس الساطعة..

الرحلة بين عوالم متابعدة:

ولدت "اليزابيث بونديتش عبد الله" في العاصمة المجرية "بودابست"، و هاجرت وهي طفلة مع والدتها الي النمسا، زمن الحرب العالمية الثانية، وبعد الدراسة الثانوية التحقت بأكاديمية الفنون في فيينا، تزوجت من مصري وشدت الرحال معه إلى القاهرة (1970).. في لوحاتها لا تخطئ العين ملامح العشق للحياة في بلد على ضفاف نيله تمددت الحضارة؛ مصرية قديمة وقبطية وإسلامية.. وعند شواطئ بحرها الأبيض رست مراكب أوروبية.. هذا الصخب والتداخل والتماذج الحضاري كان كافياً ليملأ "البالتة" بالألوان المتوافقة والمتباينة، لترسم اليزابيث عالمها الخاص والمتفرد..

أقامت الفنانة معارض عدة في مصر والنمسا والمجر وجواتيمالا.

تنوعت موضوعاتها.. لكنها كانت مشغولة أكثر بالمرأة والبيئة.. كما اهتمت بالبورتريه والرسم الكاريكاتوري..

مرسمها القابع في ركن من حديقة البيت، كان الشاطئ الذي رست عليه السفينة.. بعد رحلة طويلة عملت خلالها فى الكثير من دور النشر ورسمت للصحافة النمساوية والسويسرية والمجرية.

المعارض الخاصة:

ـ معرض بقاعة "جانج جنريشن"، فيينا، النمسا 1967

ـ معرض بقاعة "أتيليه القاهرة"، 1975

ـ معرض بالمركز الثقافى الفرنسي بالقاهرة، 1978

ـ معرض بمعهد جوتة، القاهرة، 1979

ـ معرض بالكلية الأمريكية، القاهرة، 1985

ـ معرض بمجمع الفنون، القاهرة، 1987

ـ معرض بصالة "نادى الفنون رينج" تحت إشراف السفارة المصرية بالنمسا

ـ معرض بفيينا ـ النمسا 1990

ـ معرض بقاعة "فيشامنت ـ تروفى، النمسا 1992

ـ معرض بقاعة "سبيرو" للفنون، القاهرة، 1996

ـ معرض بمتحف "إكشيل" تحت إشراف السفارة المصرية، جواتيمالا، 1998

ـ معرض بالمركز المصرى للتعاون الثقافى (الدبلوماسيين الأجانب)، القاهرة، 1999

ـ معرض بقاعة العرض بمكتب المستشار الثقافى المجرى ـ القاهرة

المعارض الجماعية:

ـ شاركت فى عدة معارض بمصر (1977- 1978)

ـ معرض مشترك فى جاليرى أكاديمية الفنون الجميلة بفيينا، النمسا، 1965

ـ جاليرى (أثت) فيينا، النمسا، 1969

ـ معرض مشترك فى فيينا، النمسا،   1985

ـ معرض جماعي دولي، بلابا، بوليفيا،   1987

ـ معرض جماعى فى بنما،   1989

مقتنيات خاصة:

ـ لدى أفراد فى مصر، النمسا، سويسرا، الولايات المتحدة الامريكية

مقتنيات رسمية:

 ـ السراى العمودية فى مدينة براونا بشمال النمسا